أخبار

التبليغات حول العنف ضد النساء في تونس تضاعف 5 مرات

ارتفع عدد الإشعارات من النساء المعنّفات على الرقم الساخن 1899 التابع لوزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن في تونس وتضاعف خمس مرّات خلال الفترة الممتدّة بين 23 و27 آذار/مارس.

وفي هذا السياق أعلنت الوزيرة أسماء السخيري العبيدي أنّ وضعية الحجر الصحي العام وحظر التجول للوقاية من فيروس كورونا، هو السبب الأول في هذا الارتفاع، وعليه تقرر تحويل رقم الخط الساخن المخصص لتلقي التبليغات وطلبات التدخل من النساء المعنفات، والذي كان يعمل حسب التوقيت الإداري، ليستقبل المكالمات 24/ 24 ساعة وطوال أيام الأسبوع، مشيرة إلى أنّ التبيلغات من 23 إلى 27 مارس تضاعفت 3 مرات، والمكالمات المتعلقة بالعنف الجسدي واللفظي تضاعف 5 مرات مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية.

وانطلاقا من هذا الواقع عمدت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن في تونس أسماء السخيري العبيدي إلى إخضاع النساء لمراكز إيواء خاصة تستقبلهنّ لمدة 14 يوماً للتثبت من سلامتهنّ من كورونا قبل نقلهنّ إلى مراكز إيواء تحميهنّ من العنف .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *