أخبار

رغم التشريعات المتقدمة في الأردن إلاّ أنّ انتهاك حقوق العاملات مستمر ووتيرته ترتفع

في اليوم العالمي لعاملات المنازل المهاجرات، كشف تقرير صادر عن مركز تمكين للمساعدة القانونية وحقوق الإنسان تسجيله مئات الانتهاكات بحق عاملات المنازل في الأردن العام الماضي 2019، أبرزها حجز جواز السفر وعدم منحهن الأجور والحرمان من العطل الرسمية، لافتاً إلى أنّ جائحة كورونا وتداعياتها زادت من هذه المعاناة.

وتعود هذه الانتهاكات إلى عدم الجدية في تطبيق القوانين ونظام الكفالة الممارس فعلياً، رغم أن التشريعات الأردنية المتقدمة في منطقة الشرق الأوسط، إلا أن هذه الإجراءات لم تردع بعض أصحاب العمل وبعض مكاتب الاستقدام من استغلال العاملات.

ووفق التقرير، يبلغ عدد عاملات المنازل في الأردن، 38490 عاملة، منهن 12500 من الجنسية الفيليبينية، و10 آلاف بنغالية، وعدد كبير من العاملات غير النظاميات اللواتي يقدر عددهن بـ 30 ألف عاملة، ممن تركن أماكن عملهن لأسباب متنوعة مثل عدم دفع الأجور أو المعاملة السيئة أو طول ساعات العمل، أو الحرمان من الاتصال بالأهل أو عدم مراعاة الخصوصية. وقد يكون ترك مكان العمل دون سبب، أو عدم القدرة على العمل أو عدم الرغبة فيه.

المصدر
شريكة ولكن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى